الرئيسية الاخبار هذه الأسباب ستجعلك تتوقف عن شرب المشروبات الغازية للأبد
هذه الأسباب ستجعلك تتوقف عن شرب المشروبات الغازية للأبد

هذه الأسباب ستجعلك تتوقف عن شرب المشروبات الغازية للأبد

147
0

قناة الإباء_وكالات

لو كان يعلم مخترع المشروبات الغازية بهول الكارثة التي فجرتها يداه، لما كان فكر بالموضوع بتاتاً. فمن منا لا يتمنى زجاجة “بيبسي” أو “كوكاكولا” في يوم صيفي حار؟ ومع أننا ندرك جوانبها السلبية، إلا أن طعمها لا يقاوم، باعتراف معظم الناس!

تتسبب المشروبات الغازية في إصابة الجسم بالكثير من الأضرار والمشاكل الصحية وكثيراً ما يحذر الأطباء وخبراء التغذية من ذلك. ومن أبرز الأسباب للابتعاد عنها هي الأضرار التالية:

– ذكرت إحدى الدراسات التي أجريت في مستشفى جامعة كوبنهاغن أن تناول المشروبات الغازية بعد تناول الطعام مباشرة أو أثنائه يتسبب في قلة عمل الإنزيمات الهاضمة، لأنه يخفض من درجة حرارة الجسم. فالإنزيمات تعمل بكفاءة في حرارة الجسم الطبيعية، وإن تغيرت، فلن تعمل على النحو الأكمل. كما أن الغازات وأنواعا من السموم تنتقل بسبب تناولها في خلايا الجسم مع الدم، ما يسبب الكثير من الأمراض.

– أمراض القلب

من المعروف أن تناول المشروبات الغازية يسهم في زيادة نسبة السمنة، بسبب محتواها العالي من السكريات البسيطة والسعرات الحرارية، فهذه قد تكون علاقة لتربط بين تناول المشروبات الغازية الغنية بالسكريات والسعرات والتي تؤدي إلى الإصابة بالسمنة وأمراض القلب، كنتيجة طبيعية لرفع نسبة الدهنيات الثلاثية والكولسترول في الجسم، مما يرفع بدوره من خطر التعرض لأمراض القلب والشرايين والسكتات الدماغية.

– تسوس الأسنان

يؤدي تناول المشروبات الغازية إلى إذابة الطبقة الخارجية من الأسنان التي تُعرف باسم طبقة المينا؛ ويعود السبب في ذلك إلى احتوائها على كثير من الأحماض في تركيبها، الأمر الذي يسبب تسوس الأسنان بمرتين وحتى ثلاث مرات مقارنة مع ما تحدثه السكريات الموجودة في الحلويات.

– الإصابة بالارتجاع المريئي

وهو عبارة عن مشكلة صحيّة تحدث نتيجة خروج العصارة المعدية شديدة الحموضة من المعدة وحتى المريء، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث تخريش قوي للمريء، وبالتالي شعور مزعج بالحموضة وكذلك الحرقة الذي يمتد إلى آخر الفم.

– حصى الكلى

أثبتت دراسة فرنسية أن شرب أكثر من أربع عبوات أسبوعياً من المشروبات الغازية بحجم (250) مللتر، يزيد من احتمال حدوث حصوات الكلى بـ(15) في المائة، وذلك بسبب احتوائها على حمض الفسفور (فوسفوريك أسيد) الذي يغير من تركيب البول في الجسم.

– ترقق العظام

من المعلوم أن هناك نسبة عكسية بين نسبة الكالسيوم، والفسفور بالدم، فإذا ما زاد أحدهما نقص الآخر، والعكس بالعكس، لذلك فإن زيادة الفسفور بالدم تعني نقص الكالسيوم فيه، وبما أن المشروبات الغازية تحتوي على حمض الفسفور، الذي يزيد نسبة الفسفور بالدم، فإنها سوف تؤدي إلى نقص الكالسيوم بالدم، الذي يعكس بدوره على قوة العظام.

– ارتفاع ضغط الدم

نود الإشارة إلى أن الأضرار المذكورة أعلاه هي جزء بسيط من الأذى التي تسببه هذه المشروبات، فهل ستكون هذه المعلومات كفيلة بإبعادك عنها يا ترى؟

المصدر: صحيفة البناء اللبنانية

تلغرام

 

SF  

(147)